Ahlul Bayt - Hadith al-Safinah: The views of the scholars
Yes, many Sunni scholars rejected this Hadith because they claim that its Isnad is weak, such as al-Albani and ibn Taymiya. However, many Sunni scholars have accepted this Hadith as all the Shia'a scholars did, as well as the Imams of Ahlul Bayt. So if you claim that this Hadith is weak and baseless based on the position of some scholars, well your argument is refuted because other Sunni scholars desagree with your position.

  1. al-Hakim al-Nisaburi
    al-Hakim al-Nisaburi rated it as Sahih in his Mustadrak:
    هذا حديث صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه.

  2. Imam Abu Abdullah Muhammad ibn Idris al-Shafi'i (died in 204)
    Here is what Imam al-Shafi'i said about this Hadith, as written in his book Diwan al-Imam al-Shafi'i:
    When I saw different schools of thought directing people toward the seas of ignorance and deviation, I boarded the arks of salvation in the Name of God, which are verily crystallized in the Ahlul-Bayt of the Seal of the Prophets. And I held unto the divine covenant which is to love them just as Allah commanded us to hold onto His covenant. When religion splits into seventy groups as it has been made clear in the records, and only one group from among them will be saved, tell me with wisdom and rational, will the group to which belong the Aal of Muhammad perish or will it be the saved group?"
    ولمّا رأيت الناس قد ذهبت بهم *** مذاهبهم في أبحر الغيّ والجهل
    ركبت على اسم الله في سفن النّجا *** وهم أهل بيت المصطفى خاتم الرسل
    وأمسكت حبل الله وهو ولاؤهم *** كما قد أمرنا بالتمسك بالحبل
    إذا افترقت في الدين سبعون فرقة *** ونيفا على ما جاء في واضح النقل
    ولم يك بناج منهم غير فرقة *** فقل لي بها ذا الرجاحة والعقل
    أفي الفرقة الهلاك آل محمد؟ *** أم الفرقة اللاتي نجت منهم؟ قل لي
    فإن قلت في الناجين فالقول واحد *** رضيت بهم لا زال في ظلهم ظلّي
    رضيت عليا لي إماما ونسله *** وأنت من الباقين في أوسع الحل

    I am going to divert a bit by presenting to you some of the poetry written by Imam al-Shafi'i in honor of Ahlul Bayt:
    "O' Pilgrims! On your way to the House of Allah, pause shortly in al-Muhassabi in Mina...
    At dawn, when the caravans of pilgrims move toward Mina, like a roaring river,
    call upon them and say: "If love of the Prophet's family means “rafdh", then let the Thaqalayn (human and Jin) know, that surely I am a "Rafidhi.
    And tell them that I am from among those who will not their love for Ahlul Bayt
    يا راكبا قف بالمحصب من منى * واهتف بساكن خيفها والناهض
    سحرا إذا فاض الحجيج إلى منى * فيضا كملتطم الفرات الفائض
    إن كان رفضا حب آل محمد * فليشهد الثقلان إنى رافضي
    وَأَخْبِرهُمُ أَنِّي مِنَ النَّفَرِ الَّذِي * لِوَلاَءِ أَهْلِ الْبَيْتِ لَيْسَ بِنَاقِضِ

    They say: You are a Rafedhi. I say: No, al-Rafd is neither my religion nor my creed
    But undoubtly, I have great love the best Imam and the best of Hadi (the one wgo guides)
    And if the love of the Wali is considered Rafd, then ....
    قَالُوا تَرَفَّضْتَ قُلْتُ: كَلاَّ * مَا الرَّفْضُ دِينِي وَلاَ اعْتِقَادِي
    لكِنْ تَوَلَّيْتُ غَيْرَ شَكٍّ * خَيْرَ إِمَامٍ وَخَيْرَ هَادِي
    إِنْ كَانَ حُبُّ الوَلِيِّ رَفْضَاً * فَإِنَّ رَفْضِي إِلَى العِبَادِ

  3. al-'Ujayli al-Shafi'i
    al-'Ujayli al-Shafi'i has accepted this Hadith and said the following in his book Dhakhirat al-ma'al:
    In the name of Allah, the Beneficent, the Merciful, who likened Ahlul Bayt to the Ark of Noah, whoever embarked in it was saved and whoever turned away from it perished...

    With regards to Ahlul Bayt, they are the ark of salvation and the rope of adherence and they second the book of Allah until they meet at the Fountain. The prophet urged that we adhere to them and embark in their Ark and to take from their guidance, to learn from them and Forbid that God would command us to adhere to a rope that is cut and to embark in an ark that is has a hole or to take from those who decide and speak out of desire or to learn from someone who differs from the Sunnah...

    بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله الذي جعل أهل البيت كسفينة نوح من ركبها نجا ومن تخلف عنها اهلكه الغرق...

    ...

    في شان أهل البيت أيضا هم سفينة النجاة ، وحبل الاعتصام وقرناء كتاب الله إلى ورود الحوض ، وقد حث صلى الله عليه وآله على التمسك بهم ، وركوب سفينتهم ، والاخذ بهديهم ، وتقديمهم ، والتعلم منهم ، وحاشاه أن يأمر بالتمسك بحبل مقطوع ، وركوب سفينة مخرقة ، أو باخذ هوى مبتدع ، أو تقديم ضال أو تعلم من هو مخالف لسنته

    ...

    قد عهد الينا مشرفهم صلى الله عليه وآله أن نحبهم ونحترمهم ونعتقد طهارتهم وفضلهم ، وأن لهم عند الله عهدا أن لا يدخل واحدا منهم النار فهل ترى الحكم عليهم بالهلاك وهم السفينة وتأخيرهم وهم المقدمون وتسمية حبهم رفضا وهو واجب ، وترك التمسك بهم وهم حبل الله وقرناء كتابه من العرفاء بالعهود ، أم خفر ذمة صاحب الحوض المورود " ؟

    ...

    المقرر أن مودة القربى وموالاتهم من العقائد اللازمة والاعتزاء إليهم والاقتداء بهم هو مذهب إمامي الذي قلدته في شرائع دينه وبدائع فنونه ، فاندارجي في حلة الاتباع هو الشاهد لصدق التقليد عند النزاع ، وكيف وأنا أصلي عليهم في كل فرض فرضا لازما وأسأل الهداية إلى صراطهم المستقيم في كل يوم خمس مرات ، وهم حبل الاعتصام وسفينة النجاة ، فهل يحسين أن أوثر بهم أحدا ، أو أستبدل بهم ملتحدا كلا والله بل المزاحمة على هذا المورد العذب سبيلي ، والعض بالنواجد على تلك السنن اعتقادي وقيلي...

    في الاستدلال على انهم الحق وعلى الحق ، وأن متابعتهم واجبة ومنجية ومتابعة للحق إن حديث السفينة وقوله صلى الله عليه وآله ( أهل بيتي كسفينة نوح ) دليل على ذلك ( قال فإذا كانت السفينة منجية لمن ركبها من الغرق لزم ان تكون هي ناجية من باب الاولى ، وإذا حكمنا والعياذ بالله بالهلاك ( لهم ) لزم أن يكون الصادق الامين ( رسول رب العالمين ) ( صلى الله عليه وآله وسلم ) قد غش أمته حيث أمرهم بركوب سفينة مخرقة هالكة حاشى الله من ذلك فقد قال صلى الله عليه وآله من غشنا ليس منا ، والدين النصيحة ، فقد نصح وأفصح وأوضح صلى الله عليه ( وآله ) وسلم .

    أخرج الطبراني ، وابو نعيم عن ابن عباس قال : قال رسول الله صلى الله عليه ( وآله ) وسلم : مثل أهل بيتي كسفينة نوح من ركبها نجا ومن تخلف عنها غرق ، فثبت لهم بذلك النجاة لانها إذا كانت منجية لغيرها فهي أولى بان تكون ناجية

  4. al-Mannawi
    The following explains clearly the meaning of being compared to the safinah of prophet Nuh:
    (My Ahlul Bayt are like) Fatima, Ali, their two sons and the sons of their two sons are the people of Justice and religion (the Ark of Noah, whoever embarked in it is saved and whoever turned away from it will perish). The prophet said that those in the Ark of Noah have attained salvation. The prophet has therefore demonstrated to his Ummah that adherence to his Ahlul Bayt is salvation and have made them the means to salvation and in the end the prophet is telling us to ...
    (إن مثل أهل بيتي) فاطمة وعلي وابنيهما وبنيهما أهل العدل والديانة (فيكم مثل سفينة نوح من ركبها نجا ومن تخلف عنها هلك) وجه التشبيه أن النجاة ثبتت لأهل السفينة من قوم نوح فأثبت المصطفى صلى اللّه عليه وسلم لأمته بالتمسك بأهل بيته النجاة وجعلهم وصلة إليها ومحصوله الحث على التعلق بحبهم وحبلهم وإعظامهم شكر النعمة مشرفهم والأخذ بهدي علمائهم فمن أخذ بذلك نجا من ظلمات المخالفة وأدى شكر النعمة المترادفة ومن تخلف عنه غرق في بحار الكفران وتيار الطغيان فاستحق النيران لما أن بغضهم يوجب النار كما جاء في عدة أخبار كيف وهم أبناء أئمة الهدى ومصابيح الدجى الذين احتج اللّه بهم على عباده وهم فروع الشجرة المباركة وبقايا الصفوة الذين أذهب عنهم الرجس وطهرهم وبرأهم من الآفات وافترض مودتهم في كثير من الآيات وهم العروة الوثقى ومعدن التقى واعلم أن المراد بأهل بيته في هذا المقام العلماء منهم إذ لا يحث على التمسك بغيرهم وهم الذين لا يفارقون الكتاب والسنة حتى يردوا معه على الحوض. (ك) في منا قب أهل البيت (عن أبي ذر) قال الحاكم صحيح وتعقبه الذهبي فقال فيه مفضل بن صالح واه.‏
    Reference:
         Faydul Quadeer, Sharh al-Jami'i al-Sagheer, by imam al-Mannawi, vol 2, #2442

    al-Mannawi also said that al-Dhahabi rejected this narration because of Mufaddal ibn Salih while al-Hakim accepted this narration as Sahih. al-Mannawi's explanation of the Hadith is a clear indication of his acceptance of it.

  5. Nooriddeen al-Samhudi al-Shafi'i
    Nooriddeen al-Samhudi al-Shafi'i in his book al-Jawahir al`iqdayn, accepted this Hadith and connected to Hadith al-Thaqalayn, and said that its various Isnads and versions make the Hadith strong:
    And secondly, the prophet said: 'My Ahlul-Bayt are like the Ark of Noah (the Hadith) and that is because salvation is only for the people of the ark who are from the people of Nuh, and I have already mentioned before this that the prophet urged his people to hold fast to the Thaqalayn, the Book of Allah and his progeny and 'they shall never separate from each other until they meet me at the Fountain'. So the prophet established that salvation belongs to them...In conclusion, we are urged to hold on to their covenant and to love them and to praise them and to take from the guidance of their scholars and their good manners...
    al-Haytami said in al-Sawa3iq al-Muhhriqa after mentioning Hadith al-Safina and how they were likened to the Ark, that whoever loved them and praises them and takes from the guidance of their scholars will be saved from darkness of what we differ about, and whoever remains behind will drown in the sea of ...
    ثانيها قوله صلّى الله عليه وسلّم : مثل أهل بيتي فيكم مثل سفينة نوح في قومه ( الحديث ) ووجه أن النجاة ثبتت لاهل السفينة من قوم نوح عليه السلم و قد سبق في الذكر قبله في حثه صلى الله عليه وآله على التمسك بالثقلين كتاب الله وعترته كقوله صلى الله عليه وآله : فانهما لن يفترقا حتى يردا علي الحوض ، وقوله في بعض الطرق ( نبأني اللطيف الخبير ) فاثبت لهم بذلك النجاة وجعلهم وصلة إليها فتم التمسك المذكور ، ومحصله الحث على التعلق بحبلهم وحبهم وإعظامهم شكرا لنعمة مشرفهم صلى الله عليه وآله والاخذ بهدى علمائهم ، ومحاسن أخلاقهم وشيمهم ، فمن أخذ بذلك نجا من ظلمات المخالفة ، وادى شكر النعمة الوافرة ، ومن تخلف عنه غرق في بحار الكفران ، وتيار الطغيان ، فاستوجب النيران . وقال الهيتمي في الصواعق المحرقة بعد ذكره حديث السفينة ووجه تشبيههم بالسفينة أن من أحبهم وعظهمم شكرا لنعمة مشرفهم صلى الله عليه وآله وأخذ بهدى علمائهم نجا من ظلمة المخالفات ، ومن تخلف عن ذلك غرق في بحر كفر النعم ، وهلك في مفاوز تيار الطغيان...

    ...وهذه الطرق يقوي بعضها بعضاً

  6. al-Sayyid Shihab al-Deen Abu Bakr al-Shafi'i
    al-Sayyid Shihab al-Deen Abu Bakr al-Shafi'i said:
    أخرج الحاكم عن أبي ذر حديث السفينة ثم ذكر حديثا تقدم نقله من مناقب ابن المغازلي الشافعي وغيره وهو الذي في آخره ومن قاتلنا آخر الزمان فكانما قاتل مع الدجال ، ثم اخرج حديث السفينة عن أبي سعيد الخدري ، وقد تقدم نقله أيضا ، وفي آخره يقول : مثل باب حطة بني اسرائيل من دخله غفر له ....

    قال العلماء : وجه تمثيله صلى الله عليه وآله لاهل بيته بسفينة نوح عليه السلم ، أن النجاة من هول الطوفان كانت ثابتة لمن ركب تلك السفينة وأن من تمسك من الامة باهل بيته صلى الله عليه وآله وأخذ بهديهم كما حث عليه صلى الله عليه وآله في الاحاديث ( المروية عنه صلى الله عليه واله كحديث الثقلين وغيره ) نجا من ظلمات المخالفات ، واعتصم باقوى سبب إلى رب البريات .

  7. al-Wahidi
    al-Wahidi said in Khulasat A'abaqat al-Anwar:
    Look at how he asked the creation to love them and walk under their banners and likened them to the ark of prophet Nuh...and he made his Ahlul Bayt the way to salvation from the fears of the End...
    قال الواحدي : انظر كيف دعا الخلق إلى النسب إلى ولائهم والسير تحت لوائهم بضرب مثلهم بسفينة نوح عليه السلم ، جعل ما في الآخرة من مخاوف الاخطار وأهوال النار كالبحر الذي لج براكبه فيورده مشارع المنية ، ويفيض عليه سجال البلية وجعل أهل بيته عليه وعليهم السلام سبب الخلاص من مخاوفه ، والنجاة من متالفه وكما لا يعبر البحر الهياج ، عند تلاطم الامواج ، الا بالسفينة كذلك لا يأمن لفح الجحيم ، ولا يفوز بدار النعيم ، الا من تولى أهل بيت الرسول صلوات الله عليه وعليهم ، ونحل لهم وده ونصحه ، واكد في موالاتهم عقيدته ، فان الذين تخلفوا عن تلك السفينة آلواشرمآل ، وخرجوا من الدنيا إلى أنكال ، وجحيم ذات أغلال وكما ضرب مثلهم بسفينة نوح قرنهم بكتاب الله تعالى فجعلهم ثاني الكتاب وشفع التنزيل.

  8. ibn Hajar al-Haythami
    ibn Hajar al-Haythami, in Sawai'iq al-Muhriqa, also admitted that various Isnads and versions of the Hadith makes it strong:
    وجاء من طرق كثيرة يقوي بعضها بعضا مثل أهل بيتي

  9. al-Suyuti
    al-Suyuti rated it as Hassan in his book al-Jami'i al-Sagheer and Sahih in Nihayat al-Ifssal Fi Manaqib al-Al:
    أخرجه الحاكم و هو صحيح

  10. al-Sakkhawi
    He said the same thing as ibn Hajar:
    و بعض هذه الطرق يقوي بعضا

  11. al-I'edrus al-Yamani
    He rated it as Sahih:
    و صح حديث : ((إن مثل أهل بيتي ...))

  12. Ahmad Zayni Dahlan
    He rated it as Sahih:
    و صح عنه من طرق كثيرة أنه قال : إنما مثل أهل بيتي ...

  13. Muhammad ibn Yussef al-Maliki
    He commented that this Hadith has been widely accepted by both parties (Shia and Sunni) and that no one can reject this Hadith and many similar Hadith are available:
    روى البزار عن ابن عباس ، وأبو داود عن ابن الزبير ، والحاكم عن أبي ذر ـ بسند حسن ـ : مثل أهل بيتي فيكم مثل سفينة نوح ، من ركبها نجا ، ومن تخلف عنها غرق.

    ...ويدل على ذلك : الحديث المشهور المتفق على نقله : مثل أهل بيتي مثل سفينة نوح ، من ركبها نجا ، ومن تخلف عنها غرق. وهو حديث نقله الفريقان وصححه القبيلان ، لا يمكن لطاعن أن يطعن عليه ، وأمثاله في الأحاديث كثيرة

  14. ibn Hajar al-Makki
    He accepted it and rated it as Sahih:
    The following Hadith is true: My Ahlul-Bayt are like the Ark of Noah. Whoever embarks in it is saved, and whoever turns away from it perishes.
    وصح حديث : إن مثل أهل بيتي مثل سفينة نوح ، من ركبها نجا ، ومن تخلف عنها هلك

    He also said in his book al-Sawai'iq al-Muhhriqa:
    The following has come down to us from many different routes, each one strenghten the other: My Ahlul-Bayt are like the Ark of Noah, whoever embarks in it is saved, and in the narration of Muslim: whoever turns away from it will drown, and in another narration: will perish.
    My Ahlul Bayt among you are like the gate of Hattat among the Bani Isra-eel. Whoever enters it will be forgiven from his sins.
    وجاء من طرق عديدة يقوّي بعضها بعضا : إنما مثل أهل بيتي كمثل سفينة النوح ، من ركبها نجا، وفي رواية مسلم : ومن تخلف عنها غرق ، وفي رواية : هلك.
    وإنما مثل أهل بيتي فيكم مثل باب حطة في بني إسرائيل ، من دخله غفر له الذنوب

    According to ibn Hajjar al-makki, this narration has been recorded my Muslim, the known author of one of the two Saheeh. Certainly, you will not find it in his Sahih. Was it removed as many have been removed by those who hide the truth or did he record it in a different book?

  15. Muhammad ibn Yussef ibn Muhammad al-Kanji al-Shafi'i
    After recording the narration from Abu Dharr in his book Kifayatul Talib Fi Manaqib Ali ibn Abi Talib, he writes the following in the footnote:
    This hadith is agreed upon and you will find it in Mustadrak al-Sahihayn, Kanz al-U'ummal, Majmau'ul Zawa-id, Hilyat al-Awliya', Dhakha-ir al-U'uqbat, Tareekh Baghdad, Kunuz al-Haqa-iq, al-Sawai'iq al-Muhhriqa, Faydd al-Qadeer.
    هذا الحديث متفق عليه تجده في مستدرك الصحيحين 2: 343 كنز العمال 6: 216، مجمع الزوائد 9: 168، حلية الاولياء 4: 306، ذخائر العقبى 20، تاريخ بغداد 12: 19، كنوز الحقائق 132، الصواعق المحرقة 76، فيض القدير 4: 356.

  16. ibn Mandhur
    His full name is Jamaludeen Abul Fadel Muhammad ibn Makram al-Ansari al-Ifriqi (died in 711) and he is the author of the book Lisan al-A'arab. He used the Hadith to explain the term Zakkha:
    وفي الحديث ، مثل أهل بيتي مثل سفينة نوح ، من تخلف عنها زخ في النار، أي دفع ورمي. يقال : زخه يزخه زخا

  17. Sharafiddeen Hasan ibn Muhammad al-Tayyibi (died in 743)
    He said the following about this hadith in his book Sharh al-Mishkat:
    By his gripping of the door of al-Ka'aba, the narrator desired to provide more emphisis to establish this, and this is how Abu Dharr attributed a great importance to his narration. He made his proclaimation at this location so that they hold fast to it. In one of the narrations attributed to him, he said: Whoever recognized me, I am he, and whoever does not know me, I am Abu Dharr. I heard the prophet say: 'My Ahlul Bayt are like...' He (Abu Dharr) wanted the people to know that he was the renowned Abu Dharr the trustworthy, and that this hadith is Sahih and there is no room in rejected it...
    وهو آخذ بباب الكعبة. أراد الراوي بهذا مزيد توكيد لإثبات هذا ، وكذا أبوذر اهتم بشأن روايته ، فأورده في هذا المقام على رءوس الأنام ليتمسكوا به ، وفي رواية له بقوله : من عرفني فأنا من قد عرفني ، ومن أنكرني فأنا أبوذر ، سمعت النبي صلّى الله عليه وسلّم يقول : « ألا إن مثل أهل بيتي ... الحديث أراد بقوله فأنا أبوذر المشهور بصدق اللهجة وثقة الرواية ، وأنه هذا حديث صحيح لا مجال للرد فيه ، وهذا تلميح إلىما روينا عن عبد الله بن عمرو بن العاص يقول : سمعت رسول الله صلّى الله عليه وسلّم يقول : ما أظلّت الخضراء ولاأقلت الغبراء أصدق من أبي ذر ، وفي رواية أبي ذر : من ذي لهجة أصدق ولا أوفى من أبي ذر شبه عيسى بن مريم. فقال عمر بن الخطاب كالحاسد : يا رسول الله أفتعرف ذلك؟ قال : ذلك فاعرفوه. أخرجه الترمذي وحسّنه الصغاني في كشف الحجاب.

    شبه الدنيا بما فيها من الكفر والضلالات والبدع والأهواء الزائغة ببحر لجي يغشاه موج من فوقه موج من فوقه سحاب ، ظلمات بعضها فوق بعض ، وقد أحاط بأكنافه وأطرافه الأرض كلّها ، وليس فيها خلاص ومناص إلاّ تلك السفينة ، وهي محبة أهل بيت رسول الله صلّى الله عليه وسلّم .

  18. Muhammad ibn Abu Bakr al-Husayni al-Shilli al-Haddrami (died in 1093)
    He considered this hadith as one of the virtues of Ahlul Bayt in his book al-Machra'a al-Rawi:
    وقال صلّى الله عليه وسلّم : مثل أهل بيتي فيكم كسفينة نوح في قومه ، من ركبها نجا ومن تخلّف عنها غرق ، ومثل حطة لبني إسرائيل. وقال صلّى الله عليه وسلّم : ألا أنّ مثل أهل بيتي فيكم مثل سفينة نوح من ركب فيها نجا ومن تخلّف عنها غرق. وقال صلّى الله عليه وسلّم : إنّ مثل أهل بيتي فيكم مثل سفينة نوح من ركبها نجا ومن تخلّف عنها غرق ، وإنّ مثل أهل بيتي فيكم مثل باب حطة. وقال صلّى الله عليه وسلّم : مثل أهل بيتي مثل سفينة نوح من ركبها نجا ومن تخلّف عنها غرق ، وفي رواية : ومن تأخّر عنها هلك.
    وقال صلّى الله عليه وسلّم : مثل أهل بيتي مثل سفينة نوح من ركبها نجا. وقال صلّى الله عليه وسلّم : مثل أهل بيتي مثل سفينة نوح من ركبها سلم ومن تركها غرق. وقال صلّى الله عليه وسلّم : إنما مثل أهل بيتي فيكم كمثل سفينة نوح من ركبها نجا ومن تخلّف عنها غرق وانما مثل أهل بيتي فيكم مثل باب حطة في بني إسرائيل من دخله غفر له

  19. al-Sheekhani al-Qadiri (died in 1093)
    He also considered this hadith as authentic in his book al-Siratt al-Sawi Fi Manaqib Aal al-Nabbi:
    I know that Ahlul Bayt are the safety of this Ummat and they are like the Safeenat of Nuh, whoever embarks in it is saved and whoever does not will drown.
    واعلم أن أهل البيت أمان للامة وأنهم كسفينة نوح من ركبها نجا ومن تخلّف عنها غرق

    Then he recorded some of the narrations of the Hadith from Abu Dharr, Abu Sae'ed al-Khudri and ibn Abbas:
    وعن أبي ذر ـ رضي‌الله‌عنه ـ سمعت رسول الله صلّى الله عليه وسلّم يقول : مثل أهل بيتي فيكم مثل سفينة نوح في قومه من ركبها نجا ومن تخلّف عنها غرق ومثل حطة لبني إسرائيل ، أخرجه الحاكم. هذا في لفظ ، وفي لفظ آخر : ألا! إن مثل أهل بيتي فيكم مثل سفينة نوح. وزاد في رواية أبي الحسن المغازلي : ومن قاتلنا آخر الزمان فكأنما قاتل مع الدجال. وعن أبي سعيد الخدري رضي‌الله‌عنه : سمعت النبي صلّى الله عليه وسلّم يقول : إنما مثل أهل بيتي فيكم كمثل سفينة نوح من ركبها نجا ومن تخلّف غرق ، وإنما مثل أهل بيتي فيكم مثل باب حطة في بني إسرائيل ، من دخله غفر له الذنوب كما في رواية ». وقال في ذكر المنصور الدوانقي : « ومن رواية المنصور وعدم العمل بها أنه كان يقول في أكثر مجالسه : حدّثني أبي عن أبيه عن ابن عباس ، قال : قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم : مثل أهل بيتي مثل سفينة نوح من ركب فيها نجا ومن تأخر عنها هلك

  20. Muhammad ibn Salem ibn Ahmad al-Hafani (died in 1181)
    He accepted this hadith in his book Hashiyat al-Jami'i al-Sagheer:
    His saying: 'whoever embarks in it is saved', that is whoever embarks in the Safeenat of Nuh is saved and similarly whoever held fast to Ahlul Bayt is saved, and adherance to Ahlul Bayt only if they were from the scholars...
    قوله : من ركبها نجا. أي : من ركب سفينة نوح نجا ، فكذلك من تمسّك بأهل بيته صلّى الله عليه وسلّم نجا ، بمعنى الاقتداء بهم إن كانوا علماء ، وإلاّ فبمعنى اعتقادهم واحترامهم ومحبّتهم

As you can see, many of the prominent companions have narrated this Hadith, including Imam Ali himself. Many Sunni scholars have also accepted this Hadith while others have rejected it. So who should we agree with? Those who rejected it or those who accepted it? Should we ignore the position of the Shia'a scholars who unanimously accepted the Hadith? Should we ignore the Imams of Ahlul Bayt who also accepted the Hadith? Should we reject the narrations of Ali in which he proclaimed this Hadith??

Morever, those who reject this Hadith are usually the followers of ibn Taymiya and his likes. You are experts at finding flaws in the Isnads of most of the Hadith (that make sense) which the Shia'a unanimously accept (and many of the Sunnis accept as well) and use to refute your claims of Abu Bakr's and Umar's superiority or their rights to the caliphate, while you have no problems accepting narrations which support your claims but are full of flaws and make no sense whatsoever. I pity your desperation and ludicrous efforts to mislead people and lie to them just so you can further your false beliefs and demean the Shia'a who follow Ahlul Bayt. A true member of Ahlul Sunnah will not do such a thing! How can you be from Ahlul Sunnah when your reject the Sunnah of the prophet and accept fabrications??

So if you tell me that the Isnad is weak, I will tell you that many of your own scholars have clearly desagreed with you and with those scholars who took this position. The facts are that this Hadith has been narrated by many prominent companions and has been reported by a myriad of Sunni scholars in an ocean of books, and has been reported and accepted by all Shia'a scholars, and has been accepted by the Imams of Ahlul Bayt. Due to all these facts, the probability that this Hadith is authentic is much higher than the contrary. What drives this probability close to 1 is its perfect alignment with Hadith al-Thaqalayn.